Dubai
قصة دبي http://www.visitdubai.com/ar/articles/history-of-dubai 20150804T052948 20161003T152055:636111048558550572 التراث والثقافة

كيف تصبح بلدة صغيرة يؤمّها الصيادون من أكثر مدن العالم زخمًا ونشاطًا في أقلّ من 50 سنة؟ هذا هو تاريخ دبي. 

من بلدة شاطئية متواضعة إلى حاضرة عصرية

من مدينة متواضعة للصيد إلى أبرز الحواضر في العالم


حين تتأمل المدينة الصحراوية المترامية الأطراف، والتي تكثر فيها الأبراج الشاهقة المتلألئة وما أصبحت عليه دبي اليوم، يصعب تخيّل أنّ هذه الإمارة العالمية العصرية كانت فيما مضى بلدةً صغيرة للصيد. رغم أنّ اكتشاف النفط في أراضي دبي العائد إلى الخمسينيات والستينيات يُعتبر نقطة تحوّل في تطوّر دبي، إلاّ أنّ تاريخها العريق بدأ فعليًا منذ قرونٍ خلت.


Dubai-history-heritage-sheik-zayed-road-(3)

التاريخ القديم لمنطقة في الصحراء

تعود جذور دبي إلى 3000 سنة ما قبل الميلاد. فيما مضى، كانت أرض دبي الحالية مستنقعًا كبيرًا لشجر القرم، وبحلول سنة 3000 ما قبل الميلاد، جفّ المستنقع وأصبح صالحًا للسكن. يقال إنّ رعاة الماشية الرّحل في العصر البرونزي كانوا أول من استقرّ في المنطقة وبحلول سنة 2500 ما قبل الميلاد، زرعوا أشجار النخيل. وكانت تلك المرة الأولى التي تُستغلّ فيها هذه التربة للزراعة.

كانت الزراعات بطيئة بعد مضيّ بضعة آلاف السنين. وبحلول القرن الخامس، كانت جميرا المشهورة حاليًا بفللها الشاطئية الرائعة، محطةً للكارافانات تمتد على طول المسلك التجاري الذي يربط عمان بما يُعرف حاليًا بالعراق.

كانت أوّل مرة ذُكرت فيها دبي في العام 1095 في كتاب الجغرافيا لعالم الجغرافيا الأندلسي العربي أبو عبد الله البكري. وقد زار تاجر اللؤلؤ جاسبرو بالبي، الذي يتحدّر من البندقية، المنطقة في العام 1580 وذكر اسم دبي بسبب قطاع صيد اللؤلؤ الذي تشتهر به.

بهدف كسب رزقهم، كان سكان المنطقة يعتمدون على الصيد، والغوص لصيد اللؤلؤ، وبناء القوارب، وتأمين السكن والقوت للتجار، الذين كانوا يقصدون المنطقة لبيع الذهب، والتوابل والأنسجة، وهي السلع نفسها التي يمكن العثور عليها في أسواقنا حاليًا.

أمّا الحدث البارز التالي في تاريخ الإمارات العربية المتحدة فقد حصل سنة 1793 حين استلمت قبيلة بني ياس السلطة السياسية واستقرت في أبوظبي. حينذاك، كانت دبي تابعةً لها. بعد 30 سنة تقريبًا من التزاحم على المناصب، اندلعت الحروب القبلية العديدة في المنطقة، الأمر الذي أثبط عزيمة التجار الأجانب فما عادوا يعبرونها، وبالتالي، تأثر الاقتصاد كثيرًا بهذا الوضع المتردّي.

بنيت قلعة الفهيدي في ذلك الوقت وهي حاليًا موقع متحف دبي، وتُظهر السجلات أنّه في أوائل القرن التاسع عشر كانت دبي مدينةً مُسورةً. وكان السور من جهة بر دبي يمتد من حي الفهيدي التاريخي ويمرّ بقلعة الفهيدي وينتهي في السوق القديم. ومن جهة الديرة، كانت منطقة الراس مسوّرة.

ولكن سنة 1820، تفاوضت بريطانيا مع الحكام المحليين لعقد هدنة بحرية، كي يتم فتح المسالك التجارية وتزدهر التجارة من جديد.


Souks in Dubai

الصيد، والغوص لصيد اللؤلؤ والتجارة الدولية

سنة 1833، قاد مكتوم بن بطي المنتمي إلى قبيلة بني ياس شعبه إلى شبه جزيرة الشندغة عند مصبّ خور دبي، فاستقروا هناك وأعلنوا استقلالهم عن أبوظبي. حاليًا، ورغم التغييرات الهائلة التي شهدتها الإمارة، ما زالت سلالة آل مكتوم تحكم دبي.

بدأت دبي تتطور تحت قيادة آل مكتوم، وفي سنة 1894، ازدهرت التجارة في المنطقة بفضل القوانين الجديدة التي تعفي المغتربين من دفع الضرائب، فشهدت المنطقة تدفقًا هائلًا من العمّال الأجانب، وكان التجار الهنود والباكستانيون يقصدونها للاستفادة من أوضاع التجارة المذهلة.

في حين سجلت هذه الفترة نجاحًا ساحقًا في تاريخ دبي، إلاّ أنها بقيت تعتمد على الصيد والتجارة والغوص لصيد اللؤلؤ. وحين تم اختراع اللآلئ الصناعية في اليابان في الخمسينيات، تعرّض اقتصاد المنطقة للتهديد. ولكن، لم تدم هذه الأزمة طويلًا، ففي سنة 1966، تغيرت حظوظ دبي بشكلٍ مفاجئ: فقد اكتُشف النفط في أراضيها.


دبي العصرية

بدأ الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم بتطوير دبي محوّلاً المدينة من مجموعة صغيرة من المستوطنات بالقرب من خور دبي إلى مدينة مرفئية عصرية ومركز تجاري.

بدأ الشيخ راشد بتطوير البنية التحتية التي من شأنها دعم أهداف دبي لتصبح مركزًا تجاريًا بارزًا مُعتمدًا في ذلك على النفط. وقد شملت بعض المشاريع الكبرى التي أُنجزت في ذلك الوقت ميناء راشد، ميناء جبل علي، الأحواض الجافة العالمية في دبي، توسيع خور دبي، و مركز دبي التجاري العالمي.

بما أنّ الشيخ راشد كان يدرك جيدًا محدودية إمدادات النفط، صمّم على ألّا يسمح لدبي بأن تصبح إمارة تعتمد على النفط. وفي هذا الصدد، قال الشيخ راشد ليؤكّد للناس بأنّ النفط لن يدوم: "ركب جدّي الجمل، ووالدي ركب الجمل أيضًا، أنا أقود سيارة مرسيدس، وابني يقود سيارة لاند روفر، وسيقود ابنه سيارة لاند روفر، ولكن ابنه سيركب الجمل".

سنة 1971، تمّ تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة للحفاظ على ازدهار المنطقة والتأكد من توزيع الثروات الكبيرة والجديدة بإنصاف. ومنذ تأسيس الإمارات العربية المتحدة، من المنصف القول إنّ البلاد لا تنفكّ تشهد التطور والتقدم.

إنّ القيادة الرشيدة والرؤية الثاقبة أتاحتا للإمارات العربية المتحدة أن تزخر بالمشاريع البنائية والاجتماعية الطموحة. وخلال زهاء نصف قرنٍ من الزمن، بلغ تطوّر دبي أبعادًا هائلة، فقد تمّ تشييد المعالم العصرية مثل برج العرب و برج خليفة، الذي يُعتبر رمز دبي.

أكثر ما يلفت الانتباه في النمو السريع الذي حققّناه هي البنية التحتية التي شيّدناها والتي ستساهم في مواصلة تحقيق الازدهار في دبي، حيث يعود الفضل الكبير في ذلك إلى القيادة الرشيدة للحكومة. وفي هذا السياق، صرّح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس مجلس الوزراء فيها وحاكم دبي قائلاً: "ليس المستحيل سوى مجرد وهم يعشش في أذهان غير القادرين". وقد كان هذا الكلام هو الدافع لإنجاز غالبية أعمال التنمية والتطوير في دبي، موطن كل ما يستحيل تحقيقه.

هل هذه المرّة الأولى التي تزور فيها دبي؟ اطّلع على قائمة معالم الجذب التي لا بدّ من زيارتها في هذه المدينة والتقط صورة ’سِلفي‘ مميّزة في الأماكن الأكثر ملاءمة للتصوير في دبي.

839
Arabic Dubai Corporation of Tourism & Commerce Marketing
قد يعجبك أيضًا
شيدز المطاعم
نكهات شهية بين أحضان الطبيعة
استمتع بتناول الطعام بجوار حوض السباحة في شيدز
العيد الوطني في "ريفرلاند دبي" فعاليات
العيد الوطني في "ريفرلاند دبي"
عروض التراثية والرقصات الشعبية
فعاليات
معرض الخليج للطاقة الشمسيّة 2016
سويت كونكشن - المطبخ الخالي من الجلوتن المتاجر
نكهات شهية خالية من الغلوتين
أشهى المأكولات في سويت كونكشن
حسم بنسبة 25 بالمائة في مضمار ميدان بدبي Aqua exclusives
حسم بنسبة 25 بالمائة في مضمار ميدان بدبي