Dubai

دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي تصور جمال أفقها ومعالمها السياحية في تحفة فنية مبتكرة مصنوعة بأكملها من المأكولات

دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي تصور جمال أفقها ومعالمها السياحية في تحفة فنية مبتكرة مصنوعة بأكملها من المأكولات

21 يناير, 2015

دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي تصور جمال أفقها ومعالمها السياحية في تحفة فنية مبتكرة مصنوعة بأكملها من المأكولات

كلفت دائرة السياحة والتسويق التجاري فنان المأكولات بول باركر، الذي يتخذ من المملكة المتحدة مقرًا له، بابتكار قطعة فنية مصنوعة بأكملها من المأكولات. وتأتي هذه القطعة الفنية الإبداعية لتصور أفق دبي بما فيه من معالم سياحيّة بارزة في إطار أبراز ملامح المدينة النامية كوجهة للذواقة وعشاق المأكولات المتميزة.

وقال الفنان بول بايكر في معرض تعليقه على القطعة الفنية: "يشرفني اختياري من قبل دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي   لابتكار نموذج لأفق دبي من المأكولات مما شكل في نفس الوقت تحديًا كبيرًأ بالنسبة لي ولفريق عملي. فقد كان علينا أن ندمج أكبر عدد ممكن من المباني البارزة والمعالم الجيولوجية في هذه القطعة الفنية، وأن تكون جميعها مصنوعة من المأكولات التي لا تتلف نتيجة عامل الوقت، فكان علينا أن نجد مواد غذائية لا تذبل ولا تتحلل، وفي نفس الوقت تبدو على هيئة مبانٍ، وهذا لم يكن أمرًا سهلًا فالمنتجات الطازجة لا تنمو في العادة على شكل مربعات أو مستطيلات. ولذلك كان التحدي الحقيقي الذي واجهنا هو تصميم وصنع مبانٍ مذهلة وواضحة للجميع أنها مباني مدينة دبي وذلك من مواد عضوية وبأشكال هندسية واضحة المعالم".

ترأس بايكر فريقاً مكوناً من ستة أشخاص من أفضل مبتكري النماذج المبدعين لمدة ثلاثة أسابيع لصنع هذا النموذج المذهل من المواد والمنتجات الغذائية، وقد بذلوا خلالها جهودًا كبيرة لمواجهة التحديات التي واجهتهم في كل مرحلة، حتى أثمرت جهودهم عن تحفة فنية رائعة مصنوعة بأكملها من المواد الغذائية.

أول تحدٍ واجهه الفريق هو كيف يصنعون برج خليفة، أطول مبنى في العالم، الذي يصفه باكر بأنه "الدعامة الرئيسية للمشروع كله". وقرر أخيرًا أن يستخدم الذرة في ابتكار هذا البرج، بل في الواقع 90 قالحاً من الذرة إلى جانب قوالح الذرة الصغيرة الحجم. وسرعان أن بدأت بقية أجزاء المبنى تأخذ شكلها النهائي.

وكان برج العرب من المعالم الشهيرة الأخرى في دبي التي يجب تصويرها في القطعة الفنية، وقد استخدم بايكر في ذلك المعكرونة الأنبوبية ومعكرونة اللازانيا ولفائف التورتيا والبسكويت والجبن ومكعبات الدجاج المشوي، والأعشاب المجففة وبسكويت الجبن لتنفيذ شكل الفندق المميز. وابتكر مركز دبي المالي العالمي من ألواح الشوكولاتة البيضاء، فيما استخدم مزيجاً من الخبز الأبيض وعصي برتزل المالحة والأعشاب البحرية المحمصة لابتكار شكل أبراج الإمارات.

وصُنع فندق أتلانتس النخلة من البسكويت المالح الإيطالي ورقائق المعكرونة الإيطالية البيضاء والخضراء، فيما صنعت جزر النخلة التي يقع الفندق عليها من الخبز الفرنسي المحمص والمملح على شكل عصي. أما أكبر مركز تسوق في العالم- دبي مول- فقد استخدم في ابتكاره قائمة طويلة من المنتجات الغذائية أبرزها الفلفل الحلو الأخضر اللون والفاصولياء الفرنسية والفول والكراث والكوسا والقرع الصغير، فيما نُفذ مترو دبي الذي تمتد سكته على طول المدينة من الكرواسون وألواح الشوكولاتة البيضاء.

وقد أنشأ بايكر كل مكونات القطعة الفنية من المواد الغذائية، بما فيها الرمل المفترش شواطئ دبي العديدة، والتي استخدم في ابتكاره مزيجًا مؤلفًا من 2 كيلوغرام من الفريكة و5.5 كيلوغرام من رقائق الشوفان و2 كيلوغرام من جوز الهند و5 كيلو غرام من الأرز ذو الحبة المتوسطة و100 غرام من القرفة المطحونة. ومن المواد الغذائية الأخرى التي استخدمت في تنفيذ هذه القطعة الفنية المبدعة صدور الدجاج وكباب الضأن والفواكه والحلويات والكعك وكعك الأرز وشرائح الجبن والعديد من أنواع والخضروات.

وصاحب عرض القطعة الفنية فيلمًا وثائقيًا تم إعداده بالتعاون مع شركة منش للإنتاج يظهر مراحل عملية ابتكار هذه القطعة، علمًا أن هذا الفيلم سوف يعرض أيضًا في جناح دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي في معرض سوق السفر العالمي.

ويجدر بالذكر أن بول بايكر هو النحات والمصمم وصانع النموذج المبدع الذي أبتكر هذه القطعة الفنية، وقد باشر مسيرته المهنية كمبتكر للنماذج أثناء دراسته للتصميم الجرافيكي. وحازت أعماله المبدعة على العديد من الجوائز بما في ذلك جائزة "دي أند أي دي" الفضية للتصميم والابتكار وجائزة "اختيار الناس المفضل للحدائق الصغيرة" في معرض تشيلسي للزهور في المملكة المتحدة الذي تعقده الجمعية الملكية البستانية البريطانية. وللمزيد من المعلومات حول بول بايكر وستوديوهات 3 دي، يرجى زيارة الموقع الالكتروني www.3d-studios.co.uk.